قصص من التاريخ / علي الطنطاوي .. Day#17

https://i1.wp.com/mod.eqla3.com//files/10/eqla3_1290548601.jpg

IMG_1778

إننا أمة تجهل تاريخها ! هذا التاريخ الذي ليس لأمة مثله ، هذا العالم الذي يفيض بالحب و النبل و التضحية و البطولة و الإيمان .

كعادة الشيخ علي الطنطاوي .. يبهرك بغزارة علمه وسلاسة لغته في قصص انتقاها من هوامش كتبٍ ضخمة ، يمسك عبارةً من التاريخ ليعمل بها عقله ويرسم لها أبعاداً وأحداثاً .. من نسج خياله وإبداعه .. حتى تكاد تقتنع أن ماجاء حقيقة .. وليس مقولةً واحدةً بنى عليها الحكاية ولو رجعتم إلى أصول هذه الفصول في التاريخ لوجدتم أن أكثرها لا يجاوز بضعة أسطر جاءت متوارية في حاشية من الحواشي أو زاوية من الزوايا، لا يتنبه إليها القارئ ولا يقف عليها

القصص التي حواها الكتاب ثلاث وعشرون قصة، وهي منتقاة من أزمنة متباينة تمتد ما بين أيام الجاهلية وحتى القرن الماضي؛

ففيها قصص من العصر الجاهلي (النابغة الذبياني)،

ومن الطائف في آخر أيام الجاهلية وأول أيام الإسلام (ابن الحب)،

ومن الحجاز في أول العصر الأموي (ثلاثون ألف دينار، وعلى أبواب المدينة، وليلة الوداع، ويوم اللقاء)،

ومن سمرقند أيام الفتوح الأولى (قضية سمرقند)،

ومن الشام في آخر أيام بني أمية فيها (سيدة من بني أمية)،

ثم منها في القرن الثامن (في صحن الأموي)،

ومن مكة في وسط القرن الثالث (حكاية الهميان)،

ومن بغداد في أيام المأمون (وديعة الله)،

ومن فلسطين في أيام صلاح الدين (في بيت المقدس، وهيلانة ولويس)،

ومن الأندلس في آخر القرن الخامس (عشية وضحاها)،

ثم منها في ساعات الوداع قبيل سقوط غرناطة بيد النصارى في آخر القرن التاسع (آخر أبطال غرناطة)،

ثم منها بعد السقوط (محمد الصغير)، وأخيراً ها هي ذي قصة (عالِم) من دمشق في عام 1831.

وفي الكتاب مشهد مسرحي واحد عنوانه (أبو جهل)

،

من الشخصيات التي وردت في القصص :

عمر بن عبدالعزيز ، أسماء بنت أبي بكر ، أبو حامد الغزالي ، الحجاج ، عبدالله ابن الزبير ، الإمام أبو جعفر محمد بن جرير الطبري ، أحمد بن حنبل ، بقي بن مخلد الأندلسي ، هند بنت عتبة بن ربيعة ، زياد بن أبي سفيان.

:

حفزني هذا الكتاب لاقتناء مجلدات البداية والنهاية لابن كثير Icon10 ..

تقييمي للكتاب : ٥/٥ ، متوفر في جرير ..

سعره : ٢٥ ريال.

طقوس الروائيين ، ليالي القاهرة / عبدالله الداوود .. Day#16

https://i1.wp.com/mod.eqla3.com//files/10/eqla3_1290542754.jpg

IMG_1859

طقوس الروائيين

لابد أنك رفعت صوتك بكلمات الإعجاب، وهززت رأسك بإيماءات الدهشة بعد أن انتهيت من قراءة رواية ماتعة جذابة ومثيرة… متعجباً من القدرة الفائقة لهذا الروائي على خلق حبكة متقنة..
ولا بد أنك سألت نفسك: ترى كيف كتب هذا الروائي هذه الرواية المذهلة؟

في هذا الكتاب ستتعرف على طقوس خمسة وعشرين روائي حينما يبدءون رحلة الإبداع والكلمة، ومعلومات أخرى غريبة لن تصدقها! طقوس الروائيين هو الأول من نوعه عربياً.


تحدث في الكتاب عن طقوس 25 روائي عالمي .. قام الأستاذ عبدالله الداوود بمحاورتهم شخصياً  أو حاول الوصول إليها عن طريق مصادر مختلفة .، والروائيون هم :
إبراهيم عبدالمجيد ، إبراهيم نصر الله ، أجاثا كريستي ، أحلام مستغانمي ، ارنست همنغواي ، إلهام منصور ، إيزابيل الليندي، باولو كويلهو ، جمال الغيطاني ، جمال ناجي ، حسن داوود ، حنان الشيخ ، دان براون، الطاهر وطار ، علاء الأسواني ، غابريل غارسيا ماركيز ، فضيلة الفاروق ، محمد شكري، محمد العريمي ، محمد الماغوط ، ميرال الطحاوي، نجيب محفوظ ، هدى بركات ، يوسف القعيد ، يوسف المحيميد.

أحلام مستغانمي وقصة الحليب والسرير:

أعلنت أحلام مستغانمي في موقعها على الانترنت أنها لاتعرف استخدام الحاسب وأخوها هو المشرف على الموقع ولايعرف العربية!

تقول عن طقوسها: أكتب في المنزل وفي غرفة النوم بل وعلى السرير وفي ظل إضاءة قوية وأكتب بأقلام تلوين مدرسية سيالة. أثناء الكتابة لاأدخن ولا أشرب شيئاً سوى بعض الشوكولا وكأس الحليب، فقبل الكتابة أهرع إلى المطبخ أصنع لي كأساً من حليب ساخن مع نسكافيه.

غالباً أنسى الأقلام مفتوحة فتتلون الشراشف بألوان الأقلام فألجأ إلى تنقيعها بالحليب حتى يزول الحبر تماماً حسب نصيحة صديقة. أنا قلقة على عملي، أظل أراجع العمل مرات ومرات وإن كان على وشك الطباعة.

إقرأ المزيد «

أسمَاء مُستعارة / عبدالرحمن مُنيف .. Day#14

IMG_1821


يا شعبي العزيز جدا
لقد قلنا لكم في عيد جلوسنا الثلاثين..أو الخامس والثلاثين..وربما الأربعين، أن حكومتنا تحتاج إلى الوقت والهدوء، من أجل إنجاز مشاريع الإعمار في جميع أرجاء البلاد، وهذا القول الذي قلناه قبل أربعين عاما ما زال صحيحا جدا، وساري المفعول أيضا، وقد أمرنا رئيس وزرائنا المفخم جدا، أن يؤكد على ذلك في مرسوم جديد، حددناه قبل عيد الفطر المبارك، أعاده الله علينا وعليكم وعلى سائر المسلمين بالخير واليمن والبركة.. اللهم آمين
وبعد، أما بخصوص انحباس المطر فإن اللوم يقع على وزير الإفتاء، الذي كان غبيا جدا ولم يختر اليوم المناسب لصلاة الاستسقاء، وقد عاقبناه، وسنعاقب كل وزير يسيء إلى الشعب، فالشعب أمانة في أعناقنا
هكذا كان والدنا المغفور له وهكذا سنبقى

أسماء مستعارة .. هي نصوصٌ  أولى .. تقرأ لتستعيد لحظتها التاريخية .. في ذلك الوقت الذي سعى فيه الروائي منيف إلى امتحان الكتابة والدخول في مختبرها السردي .. دون أن نقارنها برواياته ..

عشر قصص ضمتها المجموعة .. ثمة تفاوت في الحجم ما بين قصة وأخرى, تكثيف أقل و ميل إلى التفاصيل وطغيان لأنا السارد ..احببت اسلوبه في السرد المباشر و وصف الشخوص..،تلك الوجوه استوقفتني كثيراً للتأمل بحكاياتها ..

قصصه تنم عن الم عميق .. فقد حفر في ذاكرة الأشياء, الناس, الأمكنة, استدعى الذكريات و سرَد التجارب ..

نصوصه امتلأت من زخم الحياة و روائحها ..

” هذه القصص كانت مرحلة تجربية للكاتب وأن القصص تعيش عقله ووجدانه , وقد تعود بذورها لحوادث رآها بنفسه وأشخاص وعرفهم عايشهم وتركت لديه هذا الخدش الموجع “ – سعاد منيف

احترمت هذه الملاحظة .. واستمتعت بالقراءة حتى وإن كانت بعض الأحداث مُبهمة ; )

:

تقييمي للكتاب : ٤/٥

متوفر في جرير ، بسعر ٢١ ريال

العبرات / مصطفى لطفي المنفلوطي .. Day#8

الأشقياء في الدنيا كثير، وليس في استطاعة بائسٍ مثلي أن يمحو شيئاً من بؤسهم وشقائهم، فلا أقلّ من أن أسكب بين أيديهم هذه العبرات، علّهم يجدون في بكائي عليهم تعزية وسلوى.

 

العبرات .. هي مجموعة روايات قصيرة ..تضم تسع قصص، ثلاثة وضعها المنفلوطي وهي: اليتيم، الحجاب، الهاوية.

وواحدة مقتبسة من قصة أمريكية اسمها صراخ القبور، وجعلها بعنوان: العقاب. وخمس قصص ترجمها المنفلوطي وهي: الشهداء، الذكرى، الجزاء، الضحية، الإنتقام.

القصص مليئة بالشقاء والعذاب و لوعة الحب والغربة .. ،ربما أسماها العبرات، للعبرات التي تسيل من مدامع شخصيات قصصها، التي تتوافق طوعاً مع عبرات القارئ المتفاعل مع أحداثها الإنسانية الأليمة.

تميّز المنفلوطي بحلاوة التعبير وشاعرية معانيه ..وهو نابغة في الإنشاء والأدب، انفرد بأسلوب نقي في مقالاته وكتبه، قام بالكثير من الترجمة والاقتباس من بعض روايات الأدب الفرنسي الشهيرة بأسلوب أدبي فذ ,و صياغة عربية في غاية الجمال والروعة.

الجدير بالذكر أنه لم يكن يجيد اللغة الفرنسية لذلك أستعان بأصحابه الذين كانوا يترجمون له الروايات ومن ثم يقوم هو بصيغتها وصقلها في قالب أدبي رائع. كتاباه النظرات والعبرات يعتبران من أبلغ ما كتب بالعربية في العصر الحديث.

:

أجمل قصة قرأتها في الكتاب .. هي ” الذكرى ” ،، كانت تدور أحداثها عن آخر أمير تبقى من سلالة بني الأحمر في الأندلس ..

أما بقية القصص .. رائعة ولكن مليئة بالآلام والأوجاع .. 😥

إقرأ المزيد «

تاكسي / خالد الخميسي Day#1

 

” وبيسألو الاقتصاد بايظ من إيه؟ .. بايظ من الناس ..تصدق بلد زي مصر شعبها بيدفع أكثر من عشرين مليار جنيه في السنة على التليفونات.. يعني لو متكلمناش سنتين ولا ثلاثة مصر هتختلف؟ شعب مهووس والله .. مش لاقي ياكل و كل واحد ماشي معاه موبايل وفي بقه سيجارة “

 

تاكسي .. حواديت المشاوير ،، كتاب حقق أعلى المبيعات عام ٢٠٠٧ ، وصدرت منه ١٨ طبعة لحد الآن ..

التاكسي ، مهنة الكل.. يلجأ إليها المواطن لتحسين دخله ، ليتغلب على مصاعب الحياة ليبعد عن نفسه وعن عائلته

” مدة الإيد “

تبقى روح الدعابة في قلب كل سائق ،،حتى في ظل استيائهم من الحكومة ، ومن الغلاء المعيشي ..و التعليم و الانتخابات ..

قصص رويت من رحم المعاناة .. مهما كانت تصطبغ بلون التسلية والفكاهة..

رأيت الكفاح والصبر .. العمل لساعات طويلة من أجل لقمة .. فقط لقمة تسد جوع العائلة ليوم واحد ..

لا مكان للترف .. ولا للأحلام الكبيرة !

لأ ..لأ أنا مش سواق .. أنا خريج كلية التجارة وباعمل الماجستير دلوقتي وباشتغل محاسب في شركة أدوية

باخد التاكسي علشان أحسّن دخلي

إقرأ المزيد «

حكاية الصبي الذي رأى النوم – عدي الحربش

سبق وكتبت رأيي في هذه المجموعة في مدونتي الأولى ، لكني سأعود لأكتب عنها مرة أخرى..

حكاية الصبي الذي رأى النوم ” يرتبط هذا الاسم بأمتع اللحظات القرائية لدي .

لم أكن قد قرأت من قبل سوى القليل من القصص القصيرة لعدة كتّاب

تجربة القراءة مع “عدي الحربش ” كانت مدهشة ، وممتعة ، وفريدة ..

لاتستغرب اذا أعدت القراءة عدة مرات متتالية من دون ان يصيبك الملل
.. عدي يكتب بحرفية عالية ، وبأسلوب مختلف تماماً ..


كتبت هديل العبدان عنه في صحيفة الاقتصادية العدد ٥٢٨٢

يتميز عدي في كتاباته باستخدامه لمصطلحات غير تقليدية، غير دارجة في الكتابة، مع الحفاظ على عدم التكلف في اللغة أثناء طرحه، وهو أيضاً يهتم بشكل كبير في محاولة لكتابة التاريخ في نصوصه،
سواء بذكر أسماء تاريخية على سبيل الاستشهاد، أو خلق أحداث خيالية عاشت في حقبة زمنية معينة،
على أن يهتم في التفاصيل المعيشية لتلك الحقبة، بطريقة بسيطة بحيث يستفيد القارئ من قراءته له،
وكذلك أيضاً أي قارئ يتابع الأديب عدي الحربش سيلاحظ لديه تلك الأبعاد الفلسفية في الطّرح،
حتى تجزم بأنه أحد أولئك الذين لا يكتبون نصاً عادياً .. بظروف عادية.. بفكرٍ عاديّ!
بل إنه يقرأ كثيراً قبل أن يكتب، ويخدم قارئه أكثر في كتابته.

.. قراءة هذه المجموعة هي أشبه برحلة مثيرة عبر آلة الزمن ..

كما قال عدي في تقديم مجموعته :

سوفَ تتلاقى وجهاً لوجه مع شخصياتٍ تاريخيةٍ كالمتوكلِ بالله و ابن عربي وضاحِ اليمن،

و سوفَ تطمحُ ببصرِكَ إلى المثالي و المُطلق و الكوني،

و سوف تغورُ في أعماق نفسك حتى تتساءلَ عن مشروعية العمل الأخلاقي. في قريةِ “ك” يمكن أن يحصلَ أيّ شئ:

يوقف جسدُ امرأةٍ الوقتَ العالمي، و تقيمُ خصلاتِ شعرٍ متطايرة مراسمَ الحِداد على خليفةٍ مغدور،

و تُبعث شخصياتٌ تاريخيةٌ من الغيب كي تنتقمَ من المؤرخِ الذي اختلقها،

و يمشي النومُ في أزقة بغداد كي يبعث الطمأنينة في قلبِ طفلٍ ماتت أمُه ..انتهى

الكتاب من إصدار النادي الأدبي بالرياض

متوفر في مكتبة جرير ، سعره : ١٥ ريال

تقييمي له : ٥٥