الحسنة و السيئة / شيخ الإسلام ابن تيمية Day#2

https://i2.wp.com/mod.eqla3.com//files/10/eqla3_1289248995.jpg

يدور كتاب “الحسنة والسيئة” حول تفسير وتحليل قول الله تعالى:

مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ [النساء:79]

ويحاول ابن تيمية رحمه الله أن يكشف النقاب عن بعض ماتضمنته الآية الكريمة من الحكم العظيمة والفوائد الكثيرة.ويقوم بتعريف الحسنة والسيئة وبيان الفروق بينهما.

حيث يعرض الموضوع في موضوعية كاملة. و يرد على الشبهات بما جاء في الكتاب والسنة مسترشداً بما قاله السلف الصالح و ما نص عليه العقل السليم.

* معنى الحسنة والسيئة في القرآن :

الذي عليه عامة المفسرين: أن “الحسنة” و “السيئة“، يراد بهما النعم و المصائب، وليس المراد مجرد مايفعله الإنسان باختياره، باعتباره من الحسنات أو السيئات.

ولفظ الحسنات والسيئات في كتاب الله، يتناول هذا وهذا ..

قوله تعالى:إِن تَمْسَسْكُمْ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِن تُصِبْكُمْ سَيِّئَةٌ يَفْرَحُوا بِهَا وَإِن تَصْبِرُوا وَتَتَّقُوا لاَ يَضُرُّكُمْ كَيْدُهُمْ شَيْئاً إِنَّ اللَّهَ بِمَا يَعْمَلُونَ مُحِيطٌ

120 آل عمران

* المعصية الثانية قد تكون عقوبة الأولى:

المعصية الثانية قد تكون عقوبة الأولى، فتكون من سيئات الجزاء، مع أنها من سيئات العمل. قال النبي صلى الله عليه وسلم:

عليكم بالصدق فإن الصدق يهدي إلى البر ،وإن البر يهدي إلى الجنة ،ومايزال الرجل يصدق ويتحرى الصدق حتى يكتب عند الله صديقا ،وإياكم والكذب فان الكذب يهدي إلى الفجور ،وان الفجور يهدي إلى النار ،ومايزال الرجل يكذب ويتحرى الكذب حتى يكتب عند الله كذابا“» صحيح مسلم

* الحسنة الثانية قد تكون من ثواب الأولى:

وقد ذكر في غير موضع من القرآن، مايبين أن الحسنة الثانية، قد تكون من ثواب الأولى. وكذلك السيئة الثانية قد تكون من عقوبة الأولى.

قال تعالى:وَلَوْ أَنَّهُمْ فَعَلُوا مَا يُوعَظُونَ بِهِ لَكَانَ خَيْرًا لَهُمْ وَأَشَدَّ تَثْبِيتًا * وَإِذًا لَآتَيْنَاهُمْ مِنْ لَدُنَّا أَجْرًا عَظِيمًا * وَلَهَدَيْنَاهُمْ صِرَاطًا مُسْتَقِيمًا

النساء :68,66

* سيئات النفس:

” وإذا كانت السيئات التي يعملها الإنسان ، قد تكون من جزاء سيئات تقدمت ” “وعلى كل تقدير، فالذنوب التي يعملها، هي من نفسه وإن كانت مقدّرة عليه ” “فقد بيّن أن قوله : فمن نفسك يتناول العقوبات على الأعمال، ويتناول الأعمال ، مع أن الكل بقدَر الله. وكان النبي صلى الله عليه وسلم يقول في خطبته: ” نعوذ بالله من شرور أنفسنا ومن سيئات أعمالنا ” رواه أبو داوود.

* السيئات منشؤها الجهل والهوى :

وأما السيئات فمنشؤها الجهل والظلم، فإن أحداً لايفعل سيئة قبيحة ، إلا لعدم علمه بكونها سيئة قبيحة، أو لهواة وميل نفسه إليها. ولايترك حسنة واجبة إلا لعدم علمه بوجوبها أو لبغض نفسه لها. وفي الحقيقة، فالسيئات كلها ترجع إلى الجهل ، وإلا فلو كان عالماً علماً نافعاً بأن فعل هذا يضره ضرراً راجحاً لم يفعله ، فإن هذا خاصية العاقل.

* الغفلة والشهوة أصل الشر:

فالغفلة والشهوة أصل الشر.. قال تعالى : وَلا تُطِعْ مَنْ أَغْفَلْنَا قَلْبَهُ عَنْ ذِكْرِنَا وَاتَّبَعَ هَوَاهُ وَكَانَ أَمْرُهُ فُرُطًا الكهف: ٢٨ .. والهوى وحده لايستقل بفعل السيئات إلا مع الجهل، وإلا فصاحب الهوى إذا علم قطعاً أن ذلك يضره ضرراًراجحاً انصرفت نفسه عنه بالطبع.

ولهذا كان البلاء العظيم من الشيطان، لا من مجرد النفس، فإن الشيطان يزين لها السيئات ويأمرها بها، ويذكر لها مافيها من المحاسن التي هي منافع لامضار.. كما فعل إبليس بآدم وحواء.

وقال مانهاكما ربُّكُما عن هذه الشجرة إلَّآ أن تكونا مَلَكَيْنِ أو تكونا من الخالدين الأعراف :٢٠

* شكر الله تعالى واستغفاره :

فإذا تدبر العبد ، علم أن ماهو فيه من الحسنات من فضل الله، فشكر الله فزاده الله من فضله عملاً صالحاً ونعماً يفيضها عليه. وإذا علم أن الشر لايحصل له إلا من نفسه بذنوبه ، استغفر وتاب فزال عنه سبب الشر فيكون العبد دائماً شاكراً مستغفراً، فلا يزال الخيز يتضاعف له والشر يندفع عنه.

فعلم العبد بأن ما أصابه من حسنة فمن الله، وما أصابه من سيئة فمن نفسه- يوجب له هذا وهذا.

:

Icon40 هذه بعض المقتطفات من الكتاب شيخ الإسلام ابن تيمية ،

معنى الحسنة والسيئة وشرح هذه الآية يتكرر يوميّاً معنا ..

لاحظ لو قمت بمعصية كـ سماع الأغاني مثلاً .. هذه سيئة و ستتبعها عقوبة وسيئة أخرى من دون أن تشعر.. إما تأخير صلاتك أو عصيان أوامر والدتك ..

وكذلك إن قمت بحسنة مثل الصدقة .. ستتحسن أمورك فوراً وستجد باباً من أبواب الرزق سيفتح لك.. و هكذا..

لاحظها في يومك .. وتذكر قول رسول الله صلى الله عليه وسلم :وأتبع السيئة الحسنة تمحها” رواه الإمام أحمد والترمذي.

،

ربما وجدت بعض من الصعوبة في القراءة .. لأني لم أعتد بعد على مناهج العلماء  ، ومنهجيتهم في سرد جميع الأقوال بصحيحها و خاطئها ثم بيان الصحيح والرد على الباطل

أجد صعوبه في التفريق بين الرد الصحيح والباطل لذا أعيد القراءة عدة مرات حتى أستوعب المادة .

:

الكتاب متوفر في جرير ، بسعر رمزي – لا أتذكره –

تقييمي له : ٣٥


Advertisements

4 أفكار على ”الحسنة و السيئة / شيخ الإسلام ابن تيمية Day#2

  1. فعلا .. احس الكتب اللي زي كذا يبغالها خلفية جيده لـ هذي الأشياء
    بس ما يمنع انو نجربها و نقراها .. ما في أحلى من تفسير كلام اللــه عزوجل 3>

    still here with You .. =)

  2. شيخ الإسلام ابن تيمية وابن القيم وغيرهم من الآوائل ,
    يتحدثون بختصار وبكلمات تصعب علينا ,
    ..
    لكن تجربة جميلة جدًا لما بديتي بالنوعية من هالكتب =)

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s